"> iOS 13 vs Android 10.. أيهما أكثر أماناً؟ - مسا بوست

iOS 13 vs Android 10.. أيهما أكثر أماناً؟

ل جربتم من قبل أن تجروا مقارنة بين iOS 13 و Android 10؟ لعدة سنوات، حافظ نظام تشغيل iOS، بقبضة حديدية، على سمعته بأنه نظام التشغيل الهاتفي الأكثر أماناً، ولكن الضوابط الجديدة التي يضعها نظام التشغيل أندرويد 10 على أذون التطبيقات والجهود المتزايدة نحو تحديثات الحماية تمثّل تحسناً ملحوظاً في نظام تشغيل الهواتف الذكية.

مقارنة بين iOS 13 و Android 10

وفق موقع CNET الأمريكي يمتلك كل من أندرويد 10 وiOS 13 خصائص حماية جديدة تمنحك تحكماً أفضل بكيفية وصول التطبيقات إلى موقعك، وطرقاً لوقف التطبيقات عن البحث عن أجهزة بلوتوث وشبكات Wi-Fi القريبة لتخمين موقعك، وطريقة تسجيل دخول جديدة للتطبيقات الخارجية.

Social Media/ iOS 13

Social Media/ iOS 13

التحديثات

الفائز: iOS 13

عندما يتعلق الأمر بالحفاظ على هاتفك آمناً، فإن أول وأسهل خط دفاع لك هو تحديث نظام التشغيل.

تقول شركة Kaspersky Labs إن هذه الطريقة وحدها يمكنها إيقاف عائلات كاملة من البرمجيات الخبيثة.

وعندما يتعلق الأمر بالحصول على التحديثات من المصدر، لا تزال أبل تحتفظ بنوع من السيطرة على سلسلة التصنيع، وتعاقدات الشبكات الهاتفية والرمز الأساسي لتحقيق ذلك بسرعة وكفاءة.

لا يزال بعض المستخدمين يرددون الشكوى التقليدية بافتقار iOS إلى التخصيص، إلا أن هذه التحديثة المسوّرة من أبل تضمن أيضاً بقاء مستخدمي أيفون بشكل كبير بعيداً عن البرمجيات الخبيثة بدون حتى التفكير في ذلك.

التحكم بالأذون

الفائز: أندرويد 10

بعيداً عن تحديثات نظام التشغيل، تأتي أكبر تهديدات حماية الهواتف من التطبيقات التي تطلب أذوناً مفرطة للوصول لبيانات الهاتف، ثم تسرب تلك البيانات.

هناك رقابة صارمة على متجر التطبيقات لإبعاد التطبيقات الخبيثة التي تؤثر على عدد من مستخدمي أندرويد، ولكن مستخدمي أيفون ليسوا محصنّين ضد تلك الهجمات.

وجد باحثون من Positive Technologies أن تطبيقات iOS ذات الحماية الضعيفة أكثر من تطبيقات أندرويد ذات نفس المستوى الضعيف من الحماية.

ولكن أداة الخصوصية الإلزامية في نظام التشغيل iOS 13، Sign In، تقطع شوطاً طويلاً في مساعدة أبل على حفظ ماء وجهها وإنقاذ سمعتها.

تستخدم خاصية الحماية أبل ID، وليس عنوان البريد الإلكتروني، لتتحقق من البيانات عند تسجيل الدخول إلى التطبيقات.

وهذا يعني أيضاً عدم استخدام فيسبوك مجدداً لتسجيل الدخول إلى الاختبارات المشبوهة التي تجدها على الإنترنت، ولا مزيد من إنشاء حسابات بريد إلكتروني مزيفة لتجربة خدمات جديدة (سوف تمهّد أداة Sign In السبيل لك).

Social Media/ Android 10

Social Media/ Android 10

التتبع الجغرافي

الفائز: أندرويد 10

هناك تعزيز آخر للخصوصية في نظامي التشغيل، يأتي على هيئة خيارات جديدة لحظر تتبع موقعك الجغرافي.

يقدم نظام التشغيل iOS 13 خيار مشاركة الصور بدون مشاركة بيانات الموقع.

خيار تجريد الصور من بيانات الموقع في تطبيق الصور يعني أن كل صورة لم تعد تترك أثراً للبيانات عندما تشق طريقها إلى الوسائط الاجتماعية أو البريد الإلكتروني أو الرسائل، كل ذلك مع إمكانية وضع علامات خاصة لتحديد الموقع الجغرافي للصورة.

الأمر بسيط؛ اختر الصورة (أو الصور) التي تريد مشاركتها من تطبيق الصور، ثم انقر على خيارات أعلى الشاشة وإيقاف تشغيل الموقع في القسم بعنوان «يتضمن».

ويمتلك أندرويد 10 نفس الخاصية. يمكن تجريد بيانات الموقع قبل مشاركة الصورة. اذهب إلى تطبيق صور الهاتف، وانقر على القائمة واختر الإعدادات، ثم انقر على حذف الموقع الجغرافي.

ولكن أندرويد 10 يقدم شيئاً مميزاً. كانت الإصدارات السابقة تتيح لك فقط أن تقول نعم أو لا عندما يطلب تطبيق ما الموقع، إلا أن أندرويد 10 يتبع نهجاً أكثر تفصيلاً للتحكم ببيانات الموقع الجغرافي.

الآن سيكون لديك ثلاثة خيارات: رفض الأذون، الموافقة عليها، أو السماح للتطبيق بالوصول إلى معلومات الموقع عند استخدام التطبيق فقط.

لا مزيد من استكشاف أجهزة البلوتوث القريبة

الفائز: تعادل

بمجرد رفض أذون تطبيق للوصول إلى موقعك عبر نظام تحديد المواقع (GPS)، يمكنه البحث عن أجهزة بلوتوث أو إشارات Wi-Fi قريبة.

وعندما يعثر عليها، سوف يتمكن بسرعة من تحديد موقعك. والأسوأ من ذلك، أصبح البلوتوث نقطة ضعف على نحو متزايد، لأن حجم اتصالات المنازل الذكية تفوق الإصلاحات الأمنية للثغرات والتهديدات.

ولكن لحسن الحظ، يقدم لك نظاما التشغيل أندرويد 10 وiOS 13 القدرة على التحكم بالتطبيقات المسموح لها باستكشاف إشارات Wi-Fi والبلوتوث القريبة.

Social Media/ هواتف آيفون

Social Media/ هواتف آيفون

جولة إضافية

الفائز: iOS 13

ظاهرياً، قد تبدو خاصية كلمة مرور Wi-Fi في نظام أندرويد 10 مصممة من أجل سهولة الاستخدام، ولكنها في الحقيقة تدبير أمني رائع.

تتيح لك الخاصية الجديدة إنشاء رمز استجابة سريع QR لشبكة Wi-Fi الخاصة بك، لكي يتمكن ضيوفك من الانضمام إليها.

اجعل كلمة المرور أقوى وأصعب ما يمكن، ولا تقلق بشأن نسيانها أو عدم القدرة على تهجئتها أمام أصدقائك.

ولكن أبل تفوز في هذه الجولة الإضافية بفارق هائل، بفضل خاصية حماية HomeKit الموسعة لنظام التشغيل iOS 13، لتوفر بذلك الدعم لمنصة المنزل الذكي لتأمين أجهزة الراوتر وكاميرا الحماية المنزلية المشفرة.

هل تريد السيطرة على إن كانت الثلاجة الذكية تتحدث إلى أجهزتك الأخرى؟ يمكنك ذلك الآن. وبعيداً عن احتمالية تمرد الثلاجة أو ماكينة القهوة، فإن تقسيم بياناتك ووضح حواجز بينها هي أفضل طريقة لدعم الحماية.

والأمر الرائع لمحبي أبل أن كاميرات HomeKit سوف يكون لديها قريباً قدرات فيديو مشفرة وتخزين iCloud، وكل مقاطع فيديو HomeKit الآمنة التي يجري تحميلها سوف تكون مشفرة.

scroll to top