"> موقف مفاجئ ينصب مورينيو ملكا في قلوب جماهير توتنهام - مسا بوست

موقف مفاجئ ينصب مورينيو ملكا في قلوب جماهير توتنهام

أكد ‏كالوم حامل الكرات في مباراة فريق توتنهام هوتسبير وفريق اولمبياكوس اليوناني، إن جوزيه مورينيو مدرب السبيرز صنع أفضل يوم في حياته، مشيراً إلى أنه لن ينساه اطلاقا، ولم يكن عليه الوصول إلى ذلك الحد، وأنه يحب توتنهام في نهاية المطاف.

 

وكان جوزيه مورينيو قد ذهب إلى كالوم بعد هدف فريق توتنهام هوتسبير الثاني في المباراة من أجل مصافحته بعدما أسرع في جلب الكرة وأعطاها إلى أوربيه الظهير الأيمن للفريق الإنجليزي من أجل لعب رمية التماس بشكل سريع.

 

وحقق فريق توتنهام هوتسبير الإنجليزي فوزا هاما على فريق أولمبياكوس اليوناني بنتيجة أربعة أهداف مقابل هدفين في المباراة التي أقيمت على ملعب الوايت هارت لين الجديد ضمن منافسات الجولة الخامسة من دور المجموعات في بطولة دوري أبطال أوروبا.

 

وقال ‏كالوم في تصريحات صحفية : “كل شيء كان مفاجئا كنت فقط أؤدي وظيفتي كالعادة، ومازلت لا أصدق ما حدث في المباراة، ولم أرَى حتى الهدف كنت مشغولا في الحصول على الكرة التي خرجت من الملعب ثم سمعت الهتاف، والتفت حولي و كان هاري كين يحتفل بالهدف الثاني”.

 

وتابع : “‏نظرت إلى الإعادة على الشاشة وشاهدت ما حدث بالضبط، ويمكنك أن ترى من ابتسامتي أنه أمر لا يصدق”.

 

وتأهل فريق توتنهام إلى دور الثمن نهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا بعد الفوز على اولمبياكوس اليوناني كوصيف لتلك المجموعة والذي يحتل في صدارتها فريق بايرن ميونيخ الألماني.

scroll to top