مقتل رئيس الحرس الوطني التونسي في اشتباكات مع مسلحين بالقصرين الحدودية

قُتل رئيس مركز الحرس الوطني التونسي في منطقة حيدرة، في ولاية القصرين التونسية الحدودية مع الجزائر، خلال عملية أمنية نفذتها قوات الحرس التونسي ضد مسلحين أسفرت عن تصفية 3 منهم، وفقاً لما أفادت به وسائل إعلام محلية.

وشهدت منطقة حيدرة، صباح الإثنين 2 سبتمبر/أيلول 2019، تبادلاً لإطلاق النار بين وحدات من الحرس الوطني التونسي ومسلحين، حيث كانت قوات الحرس الوطني قد نصبت كميناً للمجموعة الإرهابية كما تصنفهم الحكومة التونسية.

وتقع ولاية القصرين في الوسط الغربي من تونس، وهي محاذية للشريط الحدودي مع الجزائر على مسافة 220 كلم.

scroll to top