معرض الكتاب يعيد الاعتبار لـ”جمال حمدان” بطبعة شعبية لـ”شخصية مصر”

بعد أيام ينطلق معرض القاهرة الدولى للكتاب، فى دورته الـ51 فى شكل جديد تماماً، ليس فقط بسبب نقل مكانه إلى التجمع الخامس لأن هذه العملية جرت فى الدورة السابقة ولكن بسبب التطور الملحوظ فى الخدمات الجديدة المقدمة والتى وضعت المعرض على خط التحول الرقمى.

زوار النسخة الجديدة من المعرض لن يكونوا فى حاجة إلى التعب والدوران على أجنحة العارضين للبحث عن عنوان محدد أو استكشاف الكتب الجديدة الصادرة بمناسبة الحدث الثقافى الأهم فى مصر، إذ دشنت شركة «تويا»، أبلكيشن «معرض القاهرة للكتاب 2020 « وهو مخصص للناشرين والكتّاب ويتضمن معلومات متكاملة وخرائط تفصيلية، عن دور النشر المشاركة وأماكنها والكتب وأسماء المؤلفين بجانب ضيوف الندوات ومواعيدها، ويمكن لأى زائر تحميل الأبليكيشن.

ويظهر فى المعرض المجموعة الكاملة لمؤلفات الدكتور جمال حمدان وأهمها كتابه «شخصية مصر» باعتباره شخصية المعرض وسيتم تقديم طبعة شعبية منها بمناسبة الاحتفاء به، من خلال الهيئة العامة للكتاب ووزارة الثقافة.

وستعيد دار المعارف إصدار الأعداد السابقة من «مجلة الكتاب» التى كانت تصدر عن الدار منذ عام 1953 وتوقفت فى ستينيات القرن الماضى وذلك فى 14 مجلداً وهى تمثل ثروة ثقافية حيث كان من كتابها كبار المثقفين والأدباء فى الوطن العربى منهم عباس محمود العقاد وطه حسين وسيتم تدشين المجلدات فى فعالية خاصة خلال المعرض.

ومن الجديد أيضاً عزم دار الحكمة للنشر والتوزيع تقديمها جائزة خاصة لأفضل جناح فى المعرض يشهد أكبر قدر من التنظيم والتنسيق على مدار أيام المعرض، وفى المقابل أعلنت هيئة الكتاب عن تقديمها جائزة جديدة لأفضل كتاب عن الدراسات الأفريقية، ويقدم اتحاد الناشرين المصريين جائزة جديدة لأفضل ناشر شاب، ويفاجئ المعرض قراءه بوجود جناح خاص «بحلايب وشلاتين».