"> محكمة أمريكية تسجن مواطنًا 40 عامًا بسبب التجسس لصالح "حزب الله" - مسا بوست

محكمة أمريكية تسجن مواطنًا 40 عامًا بسبب التجسس لصالح “حزب الله”

قضت محكمة أمريكية، اليوم الأربعاء، بسجن مواطن أمريكي من أصول لبنانية 40 عاما، أدين بالتجسس لصالح “حزب الله” في مدينة نيويورك.

 

وأدين علي كوراني، (35 عاما)، في مايو الماضي بتهمة تقديم دعم مادي إلى “حزب الله” اللبناني من خلال جمع معلومات استخباراتية عن أهداف لهجمات محتملة في نيويورك، بما فيها مطار جون كينيدي الدولي، ومرافق فدرالية ورياض أطفال.

 

وتمتلك السلطات الأمريكية، أدلة على أن كوراني كان يبحث عن أشخاص من شأنهم تزويده بأسلحة لشن هجمات في الأراضي الأمريكية، علاوة على عمله على تحديد أشخاص يمكن تجنيدهم أو استهدافهم، حسبما ذكر مساعد النائب العام الأمريكي، جون ديميرز.

 

وصرح المدعي الفدرالي في مانهاتن، جوفري إس بيرمان، أن كوراني الذي كان يواجه عقوبة السجن المؤبد بهذه التهم جُند ودُرب من قبل منظمة “الجهاد الإسلامي” التي تعد مرتبطة بـ”حزب الله”، وهو أول عنصر صدر حكم عليه من خلية أجنبية متهمة بـ”ارتكاب جرائم ضد الولايات المتحدة”.

 

ووصل كوراني الولايات المتحدة بطريقة قانونية عام 2003، وحصل على الجنسية الأمريكية عام 2009، وقال المدعون إن تجنيده جاء بعد تدمير منزل عائلته إبان حرب لبنان عام 2006، وهو زار وطنه الأم لبنان مجددا عام 2011 لتلقي تدريب قتالي والتعلم على استخدام أسلحة مختلفة.

 

scroll to top