"> لم يُسمح لأحد بالصلاة عليه سوى أسرته، وداخل المشرحة.. الترخيص بدفن نجل مرسي إلى جانب والده - مسا بوست

لم يُسمح لأحد بالصلاة عليه سوى أسرته، وداخل المشرحة.. الترخيص بدفن نجل مرسي إلى جانب والده

قال عبدالمنعم عبدالمقصود محامي أسرة الرئيس الراحل محمد مرسي، مساء الخميس 5 سبتمبر/أيلول 2019، إن عبدالله، النجل الأصغر لمرسي، سيُدفن خلال ساعات، بجوار والده في مقبرةٍ شرقي القاهرة. 

ولم يكشف محامي
أسرة مرسي تفاصيل نتائج تشريح جثمان عبدالله مساء الخميس، بناء على قرار من
النيابة العامة.

في حين لم
يتسنَّ الحصول على تعليق فوري من السلطات بمصر، بشأن ما أدلى به محامي أسرة مرسي.

وقال عبدالمنعم
عبدالمقصود، لموقع «عربي21″، إن النيابة المصرية انتهت من تشريح جثمان
عبدالله وصرَّحت بدفنه بجوار الرئيس مرسي في القاهرة.

وقال
عبدالمقصود إن الأسرة في طريقها إلى مشرحة زينهم بالقاهرة للصلاة على جثمان
عبدالله، وإنه لم يتم السماح لأي أحد بالصلاة عليه سوى أسرته وأحد المحامين.

ولفت إلى عدم
علم العائلة «حتى الآن» بما إذا كان سيتم إقامة سرادق عزاء أم لا لنجل
الرئيس. 

وفي وقت سابق
من الخميس، قالت أسرة مرسي إنه «لا شبهة جنائية» في وفاة عبدالله،
البالغ من العمر نحو 25 عاماً، وفق ما ذكره محامي الأسرة لـ «الأناضول».

ومساء
الأربعاء، توفي عبدالله مرسي، إثر أزمة قلبية مفاجئة، وفق ما أدلى به عبدالمقصود،
وأحمد مرسي، المتحدث باسم الأسرة وشقيق الراحل، لـ «الأناضول» في
اتصالين هاتفين.

وكان الرئيس
الراحل مرسي توفي في أثناء محاكمته في يونيو/حزيران الماضي، إثر نوبة قلبية مفاجئة
أيضاً، وفق ما أعلنته القاهرة آنذاك.

scroll to top