فضيحة جديدة تلاحق ترامب والأمير أندرو لعلاقتهما بـ قوادة |صور

ترامب وميلانيا في ترامب وميلانيا في الحفل بالتزامن مع حضور الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزوجته ميلانيا لقمة الناتو ببريطانيا، تم تداول عدد من الصور القديمة له خلال حضوره إحدى الحفلات الجنسية برفقة الأمير أندرو.
ونشرت صحيفة ديلي ميل البريطانية عددا من الصور التي لم يتم نشرها من قبل لهذه الحفلة، والتي أقيمت في شهر أكتوبر عام 2000 للاحتفال بعيد الهالوين.
وحضر الحفلة دونالد ترامب، والذي تم التقاط صورة له وهو يقف مع السيدة جيسلاين ماكسويل التي ذكر اسمها في قضية جيفري إبستاين في حفل حضره أيضا ميلانيا، وعارضة الازياء هايدي كلوم، وفتاة الليل ماكسويل والتي ظهرت في صورة مع الأمير أندرو وكانت ترتدي باروكة شقراء وملابس ذهبية اللون.
وقال شاهد عيان للصحيفة البريطانية إن ترامب وماكسويل بدا أنهما يعرفان بعضهما البعض وأمضيا حوالي 15 دقيقة يتحدثان قبل أن تغادر وتذهب إلى حفلة أخرى مع أندرو، وتابع: “بمجرد أن حضر الأمير أندرو إلى الحفلة، اندهش الجميع فحضوره كان أمرا غير متوقعا خاصة وحفلة المومسات في عيد الهالوين ليست المكان الذي تتوقع أن ترى فيه أحد أبناء الملكة”.
وأوضح أنه لم يكن أحد يعرف السيدة التي غادر معها الأمير أندرو ولكنها كانت أكبر سنا من الموجودات، ولكن كان واضحا ان ترامب وأندرو صديقان حيث حيا بعضهما قبل المغادرة.
نشر هذه الصور حاليا يعد فضيحة جديدة تلاحق أندرو وترامب، خاصة وأن ماكسويل متهمة حاليا بأنها كانت تعمل قوادة وعملت مع فتيات كان أصغر من السن القانونية، وهي حاليا مختئبة في مانشستر باي ذا سي، في ماساتشوستس ، مع حبيبها الرئيس التنفيذي لشركة تكنولوجية ويدعى سكوت بورجرسون.
وتأتي هذه الفضيحة الجديدة بعدما أجبر الأمير أندرو على التنحي عن واجباته الملكية بعد المقابلة الكارثية الذي أجراها مع هيئة الإذاعة البريطانية الشهر الماضي والتي اعترف فيها بأنه لا يندم على صداقته مع إبستين.

المصدر صدى البلد

scroll to top