عاجل.. “الدفاع” الروسية تفضح حيلة إسرائيل في الهجوم على سوريا

أصدرت وزارة الدفاع الروسية، بيانا، كشفت فيه أن إسرائيل تتخذ من الطائرات المدنية درعا خلال عملياتها العسكرية في سوريا، موضحة أن هذا لتفادي أنظمة الدفاع الجوي السورية، وإعاقة عملها.

وحسب موقع روسيا اليوم، فقد قالت الوزارة في بيانها: “خلال الضربات الجوية الإسرائيلية التي استهدفت محيط العاصمة السورية دمشق في الـ 6 من فبراير الجاري، وقام المختصون في برج المراقبة في مطار دمشق بتوجيه طائرة ركاب مدنية للهبوط في قاعدة حميميم الروسية في الساحل السوري”.

ولفتت الوزارة الروسية، إلى أنه أثناء الغارات الجوية الإسرائيلية على سوريا طائرة ركاب من طراز “إير باص- 320” تقل 172 راكبًا كانت تستعد للهبوط في مطار دمشق، وأن طائرة قادمة من إيران على متنها 172 راكبا هبطت في قاعدة حميميم حتى لا تتعرض لإصابات أثناء هجوم إسرائيلي على سوريا فجر السادس من الشهر الجاري.