"> حفتر يحسم قراره بشأن حضور مؤتمر برلين - مسا بوست

حفتر يحسم قراره بشأن حضور مؤتمر برلين

أفادت بوابة إفريقيا اليوم، بأن قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر، وافق على على حضور مؤتمر برلين لدعم الجهود الرامية لضمان وقف إطلاق النار في ليبيا.

 

وقد وصل وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، إلى ليبيا للقاء المشير حفتر، في محاولة لدعم الجهود الرامية لضمان وقف إطلاق النار في ليبيا.

 

وفي مؤتمر صحفي مشترك، مع المشير حفتر، قال ماس إن مؤتمر برلين المقرر عقده الأحد هو “أفضل فرصة منذ فترة طويلة” من أجل إجراء محادثات لإحلال السلام في ليبيا التي تعيش حالة من الفوضى منذ 2011 عندما شهدت انتفاضة ومواجهات قتل خلالها الزعيم السابق، معمر القذافي.

 

وبحسب بوابة إفريقيا اليوم، أعرب ماس، عن أمله “أن يغتنم الطرفان هذه الفرصة ليتسنى لليبيين تقرير مستقبل ليبيا.. لذلك، نحن بحاجة إلى الاستعداد لوقف فعلي لإطلاق النار ومشاركة الطرفين المتحاربين في صيغة الحوار الذي اقترحته الأمم المتحدة”.

 

وتهدف زيارة ماس، إلى ليبيا لبحث سبل إيجاد حل للأزمة الليبية وضمان وقف إطلاق النار، حيث دعت برلين 11 دولة للمشاركة في المؤتمر، هي: الولايات المتحدة، وبريطانيا، وروسيا، وفرنسا، والصين، وتركيا، وإيطاليا، والإمارات، ومصر، والجزائر، والكونغو، بجانب رئيس حكومة الوفاق فائز السراج والقائد العام للجيش الليبي، خليفة حفتر.

 

وذكرت قناة العربية، أن قائد الجيش الوطني الليبي خليفة حفتر، أبلغ الجانب الروسي بعدد من الشروط من أجل الحفاظ على هدنة طرابلس، من بينها مهلة زمنية من 45 يوماً إلى 90 يوماً لقيام الميليشيات المسلحة بتسليم السلاح بشكل كامل.

 

كما طالب بأن تكون هناك لجنة من الجيش الوطني الليبي إلى جانب الأمم المتحدة مسؤولة عن حصر الأسلحة وتسليمها، على أن يكون هذا العمل بالكامل تحت القوات المسلحة الليبية.

scroll to top