تعليق سامح شكري على القمة الإسلامية في ماليزيا

عقب سامح شكري، وزير الخارجية، على عقد القمة الإسلامية في ماليزيا، مشيرا إلى أنه كان هناك تعمد من قبل تلك المجموعة من الدول بأن يقتصر تناول القمة للأمور المرتبطة بموضوع هذه القمة في الإطار الشرعي المتمثل في منظمة التعاون الإسلامي، وليس من خلال أطر يتم استحداثها لتحقيق مصالح سياسية من ضمنها دحض وإخفاق لمكانة منظمة عريقة تضم الدول الإسلامية.

وعن دعوة مصر لحضور القمة، أشار “شكري”، خلال اتصال هاتفي مع الإعلامي عمرو أديب ببرنامج “الحكاية” المذاع عبر فضائية “إم بي سي مصر”، مساء الأحد، إلى أنه كان هناك حديث في هذا الشأن، ولكن عدم ترحيب مصر بهذا الإجراء من أساسه، جعل الأمر واضح أن مصر لن تشارك في هذا الحدث.

وفي سياق آخر، أكد وزير الخارجية سامح شكري، أن ليس هناك أي تطورات في ملف المصالحة القطرية على الإطلاق.