بعد غضبه من الاستبدال.. ساري يثير الشكوك حول مشاركة رونالدو أمام ميلان

أثار الإيطالي ماوريسيو ساري، المدير الفني ليوفنتوس، الشكوك حول مشاركة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، في مواجهة ميلان، مساء الأحد، ضمن الجولة الـ12 من الدوري الإيطالي، وذلك بعد غضبه عند استبداله أمام لوكوموتيف الروسي في دوري أبطال أوروبا الأربعاء الماضي قبل نهاية المباراة بدقائق.

وقال ساري خلال تصريحات نقلها موقع Calciomercato الإيطالي: «حالة رونالدو؟ دعونا نرى ماذا يمكنه أن يفعل، إنه يشعر بألم بسيط في الركبة، لكن لا يوجد شيء خطير، أما دي ليخت فسيحاول التدرب اليوم لكننا سنرى ردة فعله».

وأضاف ساري: «ميلان لم يبدأ الموسم بشكل جيد، لكنه فريق جيد، لن تكون مباراة سهلة، سيكون علينا اللعب بشكل مختلف عن مباراة الأربعاء، في كرة القدم هناك حلقات، مرحلة إعادة البناء لكي تعود من جديد لمستوى عال ليست أمراً سهلاً، لا يزال أمامنا مساحة للتحسن سواء فردياً أو جماعياً أو فنياً».

وتابع: «نحن لا نزال غير قادرين على إغلاق المباريات، لكن بالرغم من ذلك، هذا يكشف عن قوة شخصية الفريق الذي يسعى لتحقيق الفوز حتى صافرة النهاية، أما ميلان فلديه العديد من اللاعبين الشباب، والنادي يحاول تأسيس الفريق من أجل المستقبل».

وواصل: «نحن نطلب من بونوتشي الكثير لأن الفريق يحتاج إلى خبرته وجودته، في المرحلة الأولى من الموسم كان حاسماً، أتمنى عاجلاً أو آجلاً أن أتمكن من إراحته، أما رامزي فبإمكانه صناعة العديد من الفرص للتسجيل، لديه قدرة على لعب الأدوار الهجومية بالإضافة إلى أنه لاعب وسط مدافع صلب».

واختتم ساري حيثه قائلاً: «هيغواين لديه دوافع كبيرة لبذل قصارى جهده، الآن إنه في حالة أفضل سواء بدنياً أو ذهنياً ويعطينا الكثير من منظور تطوير اللعبة، يوم الأربعاء، دوغلاس كوستا بدأ في إيجاد مساحته، وكان قادراً على لعب دور صانع الألعاب بشكل جيد».

scroll to top