"> الإفتاء توضح كفارة زوج عاشر زوجته بنهار رمضان وتوفي - مسا بوست

الإفتاء توضح كفارة زوج عاشر زوجته بنهار رمضان وتوفي

أوضحت دار الإفتاء، كفارة زوج عاشر زوجته بنهار رمضان وهو متوفي الآن، وذلك ردًا على سؤال ورد إليها في هذا السياق، على صفحته عبر “فيسبوك”.

وعقب الدكتور مجدي عاشور، المستشار العلمي لفضيلة المفتي وأمين الفتوى بالدار، خلال البث المباشر للرد على استفسارات المتابعين، اليوم الاثنين: “إن كفارة من يعاشر زوجته بنهار رمضان أن يستغفر الله عن هذا الذنب ويصوم شهرين متتابعين، وإن لم يستطع فعليه إطعام 60 مسكين من أوسط ما يطعم اهله”.

وأوضح المستشار العلمي لفضيلة المفتي وأمين الفتوى بالدار، أنه طالما أنه مات على اسرته أن نستغفر الله له، ويطعموا 60 مسكين من أوسط ما يطعموا أهليهم، أو إخراج 10 جنيه عن كل يوم، مشيرًا إلى أنه يجوز الصيام عن المتوفي، ويصوم عنه وليه، وإن لم يستطيع فيطعم عن كل يوم مسكين.

scroll to top