أمر صعب للغاية.. كلوب ينهي آمال جماهير ليفربول في رؤية مبابي على ملعب أنفيلد

اعترف الألماني يورغن كلوب بأنَّه لا أمل على الإطلاق، في انضمام الفرنسي كيليان مبابي نجم باريس سان جيرمان الفرنسي، إلى نادي ليفربول خلال الفترة المقبلة، منهياً آمال جماهير الريدز في رؤيته على عشب ملعب أنفيلد، رغم أن أسهم الليفر بلغت أعلى مستوياتها في سوق الانتقالات، إثر الوصول إلى نهائي دوري الأبطال الأوروبي مرتين على التوالي.

لكن كلوب أقرَّ بأنَّ التوقيع مع مبابي، مُهاجم باريس سان جيرمان، لن يكون خياراً لحامل لقب دوري الأبطال، إذ التقى الألماني بأفرادٍ من عائلة مبابي قبل عامين، من أجل محاولة إقناعه بالانتقال إلى الأنفيلد، لكن النجم الفرنسي قرَّر البقاء في بلاده.

رغم أنَّ صفقة الريدز الوشيكة مع شركة Nike -التي ترعى مبابي أيضاً، إلى جانب قلة نشاطهم في سوق الانتقالات مؤخراً؛ أجَّجت الشائعات حول انتقال مبابي إلى مقاطعة المرزيسايد بإنجلترا، كما شهدت حملةٌ على الشبكات الاجتماعية، تحت هاشتاغ #Mbappe2020، كتابة آلاف التغريدات.

وقال كلوب في تصريحات لصحيفة The Sun البريطانية: «شراء اللاعبين من هذا العيار الثقيل هو أمرٌ صعب. ولا أرى أيّ فريقٍ يستطيع شراء كيليان مبابي من باريس سان جيرمان في الوقت الراهن. لا أرى أيّ فريقٍ على الإطلاق، وهذا هو واقع الأمور. ونحن واحدٌ من الفرق التي لا تستطيع فعل ذلك. الأمر بهذه البساطة».

وأضاف: «حسناً، ومن وجهة النظر الكروية البحتة، لا تُوجد الكثير من الأسباب التي تحول دون شرائه. فهو لاعبٌ رائع. ولكن هذا يتعلَّق بالمال طبعاً. لا أمل. لا أمل على الإطلاق. عذراً على تكذيب الخبر».

وخلال حديثه عن الانتقالات عموماً، تابع كلوب: «لا أعتقد أنَّ لدينا مُشكلةً في إقناع اللاعبين بالانضمام إلينا. فأنت تشعر بذلك حين تتحدَّث إلى لاعبٍ ما، سواءً هذا الموسم أو الموسم الماضي أو قبل ثلاثة مواسم. وتستطيع أن ترى في عيون اللاعب».

واختتم حديثه قائلاً: «لا أعلم إذا كان الشرف هو الوصف المُناسب، إنَّه أمرٌ جيدٌ أنَّنا تحدَّثنا إليه. نادينا في وضعيةٍ جيدةٍ للغاية. وليفربول يحتفظ بهذه الوضعية من ناحية المكانة منذ وقتٍ طويل، ولكن صار الأمر أكثر سهولةً الآن أن تعيش حياة مُشجِّعٍ لليفربول، وهذا يعني تلقائياً أنَّك في وضعيةٍ تسمح لك بالتوقيع مع اللاعبين الذين ترغب في انضمامهم».

scroll to top